شعر حزين , شعر عن فراق الاخ

أخي،

 


ان شقت الدنيا طريق الغربة القاسي و فرق بيننا موج من الإعسار

 

والباس و لاحت عودة المشتاق بين الطور و الناس فلا تنس الذي و لي فليس

 

أخوك بالناسى اخي،

 


قد هدت الأسفار جسم الشامخ الراسي و عادت عاديات

 

الشيب فوق الفود و الراس و مرآتى تطالعنى بوجه متعب قاس ترينى اذ اقلبها بقايا

 

عد انفاسى اخي،

 


قد مرت الأيام بين الموج و الماس و لم امسك سوي زبد و رمل بين

 

أرماس و أفكار تسلمنى لوسواس،

 


وخناس و عدت بغير اجنحة كعباس بن فرناس اخي

 

،

 


ان و دع الدنيا شتاء بعد اقراس و زين عشه الحسون بين الند و الآس و مال الغصن منثنيا

 

بأكمام و أجراس ترقب عودتى فجرا فقد اسرجت افراسي اخي،

 


انى على شوق للقيا الأهل

 

والناس للثم الأرض فو طن يرافقنى كإحساسى الى امي،

 


ووجه ابي و زيتوني،

 


وأغراسي

 

أتحسب اننى انسي و يحصى الله انفاسي.

 

شعر حزين

شعر عن فراق الاخ

فراق الاخ










 




  • شعر عن الأخ المشغول


شعر حزين , شعر عن فراق الاخ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.